البحث

البحث في
ثورة سوريا

كتاب أحكام الحرم المكي

احصائيات الموقع

جميع المواد : 333
عدد التلاوات : 2
عدد المحاضرات : 1
عدد المقالات : 18
عدد الفلاشات : 3
عدد الكتب : 13
عدد التعليقات : 60
عدد المشاركات : 8

احصائيات الزوار

احصائيات الموقع
لهذا اليوم : 13
بالامس : 61
لهذا الأسبوع : 74
لهذا الشهر : 1297
لهذه السنة : 24961
منذ البدء : 120854
تاريخ بدء الإحصائيات: 9-10-2011 م

رسائل الجوال


أدخل رقم جوالك لتصلك آخر اخبارنا
مثال : 966500000000

القائمة البريدية


أدخل بريدك الالكتروني لتصلك آخر اخبارنا

مواقيت الصلاة

دروس وخطب ونشرات

مسج عشوائي

خدمات ومعلومات

منتدى توابون

ما حكم التطوع في أقات النهي بمكة؟

عرض المقال

 

ما حكم التطوع في أقات النهي بمكة؟
2047 زائر
30/04/2009
admin

ما حكم التطوع في أقات النهي بمكة؟

أنه لا فرق بين مكة وغيرها في المنع من صلاة النافلة في أوقات النهي عن الصلاة.

واحتج أصحاب هذا القول بأدلة منها:

الدليل من السنة:

عموم أحاديث النهي عن صلاة التطوع في أوقات النهي عن الصلاة.

الدليل من فعل الصحابة:

جاء عن بعض الصحابة بأسانيد صحيحة كعمر(وأبي سعيد الخدريأنهما طافا ولم يصليا ركعتي الطواف في أوقات النهي.

من قال بذلك:

أبو حنيفة ومالك والثوري ورواية لأحمد.

القول الآخر: جواز صلاة النافلة في أوقات النهي بمكة.

واحتج من قال بذلك بأدلة منها:

الدليل من السنة:

1 – حديث جبير بن مطعم أن النبي r قال: «يا بني عبد مناف، لا تمنعوا أحداً طاف بهذا البيت وصلى أية ساعة شاء من ليل أو نهار» رواه أحمد والترمذي والنسائي وإسناده صحيح.

2 – حديث أبي ذر رضي الله عنه، قال: قال رسول r: «لاصلاة بعد الصبح ولا بعد العصر إلا بمكة إلا بمكة إلا بمكة» رواه الطبراني والدار قطني والبيهقي لكنه حديث منقطع.

3 – عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال: رسول الله r: «لاصلاة بعد الفجر حتى تطلع الشمس، ولا بعد العصر حتى تغرب الشمس، من طاف فليصل، أي حين طاف» رواه البيهقي لكنه حديث ضعيف.

الدليل من فعل الصحابة:

مجيء آثار عن الصحابة رضوان الله عليهم محتج بها أنهم طافوا وصلوا ركعتي الطواف في أوقات النهي، كما جاء عن أبي الدرداء وابن عمر وابن عباس وابن الزبير.

من قال بذلك:

الشافعي وإسحاق ورواية لأحمد.

والقول الأول هو الراجح.

لكن يستثنى من ذلك صلاة النافلة التي لها سبب كركعتي الطواف وركعتي الفجر وصلاة الكسوف وغيرها، وهو – أي استثناء ذوات الأسباب ومنها ركعتا الطواف - قول الشافعي ورواية لأحمد وترجيح شيخ الإسلام ابن تيمية وابن سعدي وابن باز وابن عثيمين.

   طباعة 
 
 

.