1104 أعلام ترسم الحدود الشرعية للحرم المكي الشريف => مقالات ودروس وأبحاث عن الحرم ? أعلام وحدود الحرم المكي الشريف => كتب عن الحرم ? 1104 أعلام تحيط بحدود الحرم المكي الشريف => مقالات ودروس وأبحاث عن الحرم ? وفاة 107 أشخاص وإصابة 238 في سقوط رافعة بالحرم المكي => صفحة الأخبار ? 24 مؤذِّناً أساسياً بالمسجد الحرام.. تصدح أصواتهم في أرجاء مكة المكرمة => صفحة الأخبار ? نبذة عن تاريخ المسجد الحرام في مكة => فتاوى عن الحرم ? توزيع 100 ألف مظلة لضيوف الرحمن في موسم الحج => صفحة الأخبار ? انتحار رجل قفز من على سطح المسجد الحرام في مكة => صفحة الأخبار ? من آثار مكة المكرمة => مقالات ودروس وأبحاث عن الحرم ? ما لا تعرفه عن يوميات سجاد المسجد الحرام => مقالات ودروس وأبحاث عن الحرم ?
 

RSS

Twitter

Facebook

Youtube

القائمة الرئيسية

مقدمات وتعريفات

أحكام الحرم

الصوتيات والمرئيات

استراحة الموقع

التصويت



هل تؤيد إخلاء مكة من المنكرات كالدخان والربا والموسيقى وجعلها نظيفة من هذه المنكرات؟
أوافق بشدة
لا أوافق بشدة.
أوافق في بعض المنكرات لا كلها

عدد الزوار

انت الزائر :156268
[يتصفح الموقع حالياً [ 9
الاعضاء :0 الزوار :9
تفاصيل المتواجدون

منتدى توابون

زين للناس حب الشهوات

المادة

 

زين للناس حب الشهوات
875 زائر
عبدالعزيز الحويطان


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

قال الله - تعالى -: "زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاءِ وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنْطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالْأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللَّهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الْمَآبِ * قُلْ أَؤُنَبِّئُكُمْ بِخَيْرٍ مِنْ ذَلِكُمْ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا عِنْدَ رَبِّهِمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَأَزْوَاجٌ مُطَهَّرَةٌ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ"

في هذه الآية العظيمة مقارنة لطيفة بين متاع زائل وبين نعيم دائم، بين دنيا فانية وأخرى باقية، إنه امتحان ولكنه مكشوف الأوراق ومحدد النتائج، أمامك اختياران الأول: متاع الحياة الدنيا [ ] والثاني: التقوى [ ] (للذين اتقوا). والأمر لا يحتاج إلى كثير تفكير فأي عاقل لابد أن يختار الخيار الثاني لأن النتيجة هي: جنات تجري من تحتها الأنهار، خالدين فيها، وأزواج مطهرة، ورضوان من الله.

أفهذا خير أم متاع زائل وشهوة عابرة ونشوة زائلة؟! ولكن بما أن المسألة بهذا الوضوح فلماذا يفشل كثير من الناس في هذا الامتحان؟ لابد أن في الأمر سر. والسر هو في أول كلمة في الآية: زين. فمن المزين ولماذا هذا التزين؟ يرى بعض المفسرين أن المزين هو الشيطان [ ] وذلك بوسوسته للإنسان وتحسنه الميل لهذه الشهوات، قالوا ويؤيد ذلك قوله - تعالى -: "وزين لهم الشيطان [ ] أعمالهم.." ويرى البعض أن المزين هو الله - تعالى - وذلك للامتحان والابتلاء، ليظهر عبد الشهوة [ ] والهوى من عبد الله ويؤيد ذلك قوله - تعالى -: "إنا جعلنا ما على الأرض زينة لهم لنبلوهم أيهم أحسن عملاً" وكلا القولين له وجه. ومن رحمة الله [ ] بنا أنه لم ينهنا عن التمتع بتلك الشهوات بالكلية ولكنه نهانا عن أن نتعلق بها فتشغلنا عن العمل للآخرة ونهانا عن أن نؤثر حبها على حب الله والدار الآخرة [ ] فتعمي أبصارنا وتطغينا فنتجاوز حدود الله ونرتكب الآثام من أجلها ونبيع ديننا لتحصيلها.قال - تعالى -: "فأما من طغى وآثر الحياة الدنيا [ ] فإن الجحيم هي المأوى وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس [ ] عن الهوى فإن الجنة [ ] هي المأوى". ولفتة أخيرة وهي أن في تعداد هذه الشهوات دون غيرها وبالترتيب الوارد في الآية الكريمة لفت نظر لنا وتأكيد على خطر هذه الشهوات المعددة في الآية لنتنبه لها ونحذر منها أشد من غيرها وهي: النساء، والأبناء، والذهب، والفضة، والخيل الأصيلة، والإبل، والبقر، والغنم، والحرث، والزرع. فاللهم لا تجعل الدنيا [ ] أكبر همنا ولا مبلغ علمنا ولا إلى النار [ ] مصيرنا واجعل الجنة [ ] هي دارنا ومآلنا.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد والحمد لله رب العالمين

   طباعة 
0 صوت
للناس , حب , الشهوات , زين
 
 

.

التعليقات : 0 تعليق

 

« إضافة تعليق »

إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
3 + 4 =
أدخل الناتج
 
 

.

روابط ذات صلة

 

المادة السابق
المواد المتشابهة المادة التالي
 
 

.

جديد المواد

 

القواعد الفقهية (3) - مقالات متفرقة للمؤلف
القواعد الفقهية (2) - مقالات متفرقة للمؤلف
القواعد الفقهية (1) - مقالات متفرقة للمؤلف
أليس عجيباً ؟! - مقالات متفرقة للمؤلف
 
 

.

 
 

الرئيسية  |   من نحن  |  راسلنا  |  إدعمنا  |  المشرف العام